أنواع المطهرات المختلفة لتنظيف وحماية المنزل من الأمراض

تنظيف المنزل

فصل الصيف يقترب ويفضل تجهيز البيت وجعله بيئة آمنة ومشجعة خاصة في هذه الأوقات التي تقضي فيها الأسرة والأطفال أوقات طوال بالمنزل، وليس هناك أفضل من تنظيف البيت وتطهيره في هذه الأوقات فبجانب الأثر الصحي فللنظافة أثر نفسي على سكان المنزل.

والجيد في الأمر أن تطهير الأثاث وأسطح المنزل لن يكلفك الكثير فكل ما تحتاج إليه ربة المنزل بعض المطهرات والماء والكلور والخل وسواهم من المواد المتوافرة في الأسواق بأسعار جيدة.

التطهير باستخدام الكلور

لحسن الحظ فكافة الفيروسات، رغم خطورتها على الصحة، سهلة القتل ببعض الجرامات البسيطة من الكلور المركز والقليل من الماء.

ستحتاجين إلى أي من أنواع الكلور الشهيرة (كلوركس الأبيض) ولتر من الماء وبخاخة صغيرة.

حسب توصيات وزارة الصحة والسكان المصرية والهيئات الطبية فلتحضير محلول معقم للأسطح يوضع لتر ماء على فنجان صغير من الكلور المركز ويرش المزيج على المقابض والأبواب والأسطح  المختلفة بالمنزل وأجزاء الحمام، ولكن حذار من أن ترش الكلور بالقرب من العينين أو على البشرة فقد يسبب مشكلات صحية وتحسس للجلد وحروق، كذلك تجنبي استنشاق أبخرة الكلور أثناء رش المزيج.

ويفضل عمل جدول تنظيف يومي لرش الحمام وأجزائه يوميًا خاصة الحنفيات والأحواض، فهذه الأماكن تنتشر بها الجراثيم والبكتيريا وقد تنقل الأمراض لو لم تعتني بها.

ارتدي قفازات جلدية أثناء التظيف لكي لا تصل مواد التنظيف لجلدك ويمكنك ارتداء كمامة كذلك لحمايتك من أنفك ورئتيك من أبخرة المطهرات، وبعد الانتهاء اغسلي يديك جيدًا بالماء الجاري والصابون لفترة لا تقل عن 20 ثانية، وفي حالة وصل رذاذ الكلور أو غيره من المطهرات على بشرتك أو عينك اغسليها بماء جاري لفترة للتخلص من أثرها، ولا مانع من استشارة طبيب الأسرة أو الصيدلي على الأقل.

هناك نصيحة هامة إياك من إضافة عدة مواد تنظيف إلى الكلور فقد يؤدي ذلك لتصاعد أبخرة كيميائية ذات أثر خطير، ولا تقلقي فالكلور كافي جدًا للتطهير.

وعند تطهير سطح المكتب أو المائدة بالكلور يفضل تطهيرها قبل الاستخدام بفترة حتى يتبخر الكلور وتذهب رائحته النفاذة.

ويفضل تحضير خليط الماء بالكلور عند الاستخدام فقط فالكلور المخفف بالماء يفقد قوته تدريجيًا كمطهر بعد مرور 24 ساعة.

التطهير بالكحول

يمكنك استخدام الكحول المخفف بالماء كسائل للتنظيف وقتل الميكروبات والفيروسات، فأثره على الجلد ليس كالكلور، كذلك يمكن أن يظل مطهر قوي لعدة أيام طالما وضع في زجاجة أو عبوة مغلقة غير معرض للهواء (فالكحول يتطاير بعد فترة)، وأهم نصيحة هي استخدام كحول نسبته 70% في المحلول المطهر ويترك على الأسطح دون مسح لمدة 15 ثانية على الأقل.

أهم ما يميز التطهير بالكحول هو أن مناسب لتنظيف أجهزة الموبيل (الهاتف المحمول) والمتعلقات الشخصية والأخشاب، دون أن يسبب تلفها، وهو هنا يتفوق على الكلور.

وتذكري: لا تخلطي أبدًا الكحول بالكلور لعمل مطهر قوي.

التطهير ببروكسيد الهيدروجين أو ماء الأكسجين

بجانب استخدام ماء الأكسجين لتطهير الجروح فهو كذلك يعتبر مطهر آمن جدًا للتطهير المنزلي وتطهير المتعلقات الشخصية وألعاب الأطفال.

يستخدم بتركيز 3% دون تخفيف ويترك على الأسطح المعدنية دون مسح لمدة دقيقة على الأقل.

كذلك يمكن إضافة بعضًا منه لماء غسيل الخضروات والفواكه للتنظيف وقتل الميكروبات.

ويتميز بأنه لا يؤثر على الأسطح فلا يغير من لونها أو يدمرها، لذلك يمكن تطهير الأثاث الخشبي به بعد تخفيفه بالماء.

التطهير بالخل

يرى البعض أن الخل ليس جيدًا للتطهير ويفضل استخدام المطهرات السابقة عوضًا عنه فالخبراء وجدوا أنه ضعيف الأثر على فيروس كورونا.

 استخدام الماء والصابون .. أفضل خيار للتنظيف الشخصي

يظل الماء والصابون هو الخيار الأفضل تنظيف اليدين والوجه، كل ما عليك هو دعك يديك جيدًا لمدة 20 ثانية على الأقل وايصال الصابون لكافة أجزاء يدك وتحت أظافرك ثم غسلها بماء جاري، ولا داعي للقلق فالصابون قادر على قتل وتفكيك فيروس كورونا.

تصفح موضوعات الديكور والعناية بالمنزل من على مدونة عقارماب

قد يعجبك ايضا